بسبب اسمه "العربي".. جماهير مغربية تستفسر "لقجع" حول إمكانية ضم "شيطان السرعة" إلى كتيبة "الأسود"

<p>أخبارنا المغربية – عبدالاله بوسحابة</p>
<p>تعالت أصوات عبر مواقع التواصل الاجتماعي، مطالبة رئيس الجامعة الملكية المغربية “فوزي لقجع”، بضرورة بحث إمكانية استقطاب “كريم أديمي”، لاعب فريق “بروسيا دورتموند” الألماني، من أجل تعزيز صفوف المنتخب الوطني المغربي، عطفا على اسمه العربي “كريم”، مشيرين إلى أنه “يقدر يكون عندو شي عرق مغربي”، تماما كما حصل مع نجم ريال مدريد الإسباني “إبراهيم دياز”.</p>
<p>وارتباطا بالموضوع، قام عدد من المتابعين عبر مواقع التواصل الاجتماعي بتعميم رسالة موحدة، جاء فيها: “واسي لقجع شوف واش ما عندوش شي جد ولا جدة من زاݣورا ولا طاطا راه سميتو كريم”، مستغربين في ذات الأوان أنه: “واش كاين شي ألماني سميتو كريم والمهم راك تما وشوف كي دير ليها”.</p>
<p>هذه الرسالة التي انطلقت في الأول بشكل “ساخر” على اعتبار أن أصول لاعب بروسيا الألماني “كريم أديمي” معروفة، سرعان ما تحولت إلى مطلب صادق، يدعو “لقجع” إلى التحرك على عجل من أجل بحث إمكانية ضم هذه الموهبة الخارقة إلى كتيبة “الأسود”.</p>
<p>هذا، مع العلم أن “أديمي”، ألماني الجنسية، مسلم، من أب نيجيري كان لاعب سابقا لكرة القدم، وأم رومانية، من مواليد 18 يناير 2002 بمدينة ميونخ الألمانية.</p>
<p>ويعد “كريم أديمي” الذي لقبته الصحافة الألمانية بـ”شيطان السرعة”، أحد أبرز لاعبي الـ”بوندسليغا”، بالنظرات إلى مهاراته الخارقة، التي لفتت انتباه أعتد الأندية الأوروبية اليت ترغب حاليا في التعاقد معه، استهل مشواره الكروي رفقة نادي بايرن ميونخ، منه انتقل إلى نادي “سالزبورغ” النمساوي الذي توج معه 4 مرات بلقب الدوري، قبل أن يعود سنة 2022 إلى مسقط رأسه، أين وقع لفريق بروسيا دورتموند.</p>
<p>سبق لـ”كريم” أن حمل ألوان المنتخب الألماني لأقل من 21 سنة، ومعه فاز بآخر نسخة لأمم أوروبا سنة 2012، كما حضر في قائمة الـ”مانشافت” خلال مونديال قطر الأخير.</p>
<div>&nbsp;</div>

Post a Comment

أحدث أقدم