7 مهارات مرغوبة يحتاجها كل مصور محترف

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 11 مارس 2021 - 3:43 مساءً
7 مهارات مرغوبة يحتاجها كل مصور محترف

قد تبدو مهنة التصوير الفوتوغرافي بمثابة حلم بعيد المنال. يعتقد الناس عادة أن الوظائف الإبداعية بعيدة المنال، ولكن هذا ليس تصويراً دقيقاً دائماً، يزداد الطلب على الصور مع تحول الشركات إلى طرق التسليم الرقمية، تحظى الصور الفوتوغرافية الاحترافية بتقدير كبير لتصميم الويب والمبيعات والتسويق وللاستخدامات الشخصية مثل المناسبات الاجتماعية وصور الأسرة، هناك العديد من الطرق لكسب لقمة العيش كمصور محترف، كشف عنها المصور على الخشاب.

1. المهارة الفنية بالمعدات

  لإتقان الكاميرا 

يجب أن تذهب دون قول ولكن قبل أن تتمكن من بناء مستقبل مهني، يجب عليك أولاً إتقان المهارات اللازمة للتجارة. يحتاج المصورون المحترفون إلى فهم معداتهم وكيفية استخدامها بفعالية. يتعلم بعض المصورين أثناء العمل، مثل أولئك الذين يعملون في أستوديوهات الصور الشخصية. يأخذ الكثير منهم دروساً خلال المدرسة الثانوية والكلية أو يأخذون دروساً خاصة لإتقان الكاميرا وأنواع مختلفة من المعدات. تذكر أن هذه عملية تستمر مدى الحياة. مع ظهور معدات جديدة في السوق، سيأخذ المصورون الجيدون زمام المبادرة لتعلم كيفية استخدام الأجهزة والتطبيقات المحدثة.

2. برامج الصور والتطبيقات

 التصوير الفوتوغرافي 

لا يقتصر التصوير الفوتوغرافي على التقاط الصورة فقط. يتم تحسين أو تحرير معظم الصور باستخدام برامج تحرير متطورة. هناك عدد من التطبيقات والبرامج التي يستخدمها المصورون المحترفون لتصفية الصور وتحريرها لوضع اللمسات الأخيرة على طباعتها. يقوم العديد من المصورين بتحديث معارفهم بانتظام حول البرامج الجديدة من أجل مواكبة أحدث التقنيات.

3. البحث المستقل في السوق

 التصوير 

هناك صناعات ومجالات مختلفة حيث يمكن للمصورين بناء عمل تجاري أو مهنة. الأمر متروك للفرد ليقرر نوع التصوير الذي يرغب في التخصص فيه. قد يكون هذا محيراً ولا تريد أن تكتفي بشيء لن تستمتع به. من المهم أن تكون صادقاً مع نفسك بشأن الموضوعات التي ترغب في العمل بها ونوع العمل الذي ترغب في القيام به. من المهم أيضاً أن تفهم بشكل واقعي أسلوب العمل والدخل المحتمل المتاح. على سبيل المثال، غالباً ما يدفع التصوير الفوتوغرافي في الأستوديو أجراً منخفضاً نسبياً. ومع ذلك، فإن العديد من المهنيين الذين يستمتعون بالعمل مع الناس سيظلون يحبون هذا المسار الوظيفي وهناك مجال لزيادة الدخل إذا فتحت الاستوديو الخاص بك أو عززت قاعدة عملائك بخيارات التصوير المتخصصة. الشيء المهم الذي يجب ملاحظته هو أن التصوير الفوتوغرافي ليس بالضرورة مهنة خطية. تحتاج إلى اتخاذ قرار مستقل بشأن مسارك وإجراء البحث لدخول مجالك بنجاح.

4. الاستقلالية والإبداع

 الابداع

في حين أن هناك تقنيات قياسية تحتاج إلى تعلمها في التصوير الفوتوغرافي، فهناك أيضاً العديد من الطرق التي يمكنك من خلالها استخدام إبداعك لتحسين الصور والنتائج. يستخدم المصورون العديد من المهارات لإنشاء الصور التي يتوق إليها جمهورهم. قد يأتي هذا ببساطة من وجود عين جيدة في التقاط الإطار الصحيح والإضاءة. في حالات أخرى، قد يتعلق الأمر باستخدام تقنيات ومعدات وتطبيقات خاصة لوضع دوران فريد على الصورة. هذا هو المكان الذي يلعب فيه الجانب الفني للتصوير الفوتوغرافي وهو لا يقل أهمية عن المهارات الفنية.

5. الفطنة التجارية

 التسوق

في حين أن التصوير الفوتوغرافي هو تخصص إبداعي، فإن كسب العيش مع فنك هو عمل تجاري. يأخذ المصورون الناجحون الوقت الكافي لتعلم الجانب التجاري من صناعتهم وغالباً ما يكونون بارعين جداً في هذا المجال من مجالهم. على سبيل المثال، إذا كنت تعمل كمصور فوتوغرافي مستقل، فمن المهم أن تعامل عملك كعمل تجاري. هذا يعني فهم العقود والتعامل مع الاحتياجات الإدارية لعملك. وقد يشمل أيضاً التسويق والفوترة ووظائف العمل الأساسية الأخرى. سيجد المصورون الذين يعملون لدى صاحب عمل أيضاً أن حياتهم المهنية تتمتع بإمكانيات نمو أكبر عندما يأخذون زمام المبادرة لتعلم الجانب التجاري من صناعتهم.

6. حق المؤلف والمعرفة القانونية

 الفوتوغرافية

من أجل حماية عملك وعرض صورك الفوتوغرافية للبيع، من الضروري أن تفهم قوانين حقوق النشر من حيث صلتها بصورك. يعتمد مقدار حماية حقوق الطبع والنشر التي تتمتع بها صورك بمجرد بيعها على الاتفاقية التي تعقدها مع العميل أو المشتري. من المهم أن تفهم ذلك من أجل حماية حقوقك القانونية، ولكن من المهم أيضاً للعميل الذي يدفع مقابل بعض الحماية عند استخدام صورك. إذا كنت تبيع صورك الخاصة بشكل مستقل، فمن الضروري أن تفهم الحقوق التي تبيعها وكيفية حماية تلك الصور.

7. الشبكات والتسويق

 التصور

في أي عمل تجاري، تعد الشبكات مهارة أساسية للتقدم. إذا كنت تدير أستوديو مستقلاً، فقد تحتاج إلى الجمع بين مبادرات التواصل والتسويق. تسمح لك الشبكات بمقابلة محترفين آخرين في مجال عملك وفي الصناعات الموازية. يمكن أن يساعدك هذا في التفرع إلى مساعٍ تجارية جديدة ويوفر طريقة مرضية لمقابلة محترفين آخرين على المستوى الشخصي. من الواضح أن التسويق مفيد لجذب المزيد من الأعمال، ولكنه قد يكون أيضاً مشروعاً شخصياً، مثل الاتصالات التي قد تجريها على وسائل التواصل الاجتماعي ومن خلال المظاهر الشخصية.

لكل مجال من مجالات التصوير احتياجات مميزة. قد لا يستفيد الشخص الذي يعمل كمصور لسلسلة متاجر كبيرة من بعض المهارات المذكورة هنا. من ناحية أخرى، قد يحتاج الشخص الذي يفتح الأستوديو الخاص به إلى إتقان كل هذه المهارات وأكثر من ذلك بكثير، التصوير ليس مساراً وظيفياً خطياً. غالباً ما تتغير مهنة مع الزمن والتطبيقات الجديدة. إنه أيضاً أحد الأشياء التي يمكن أن تحفز إبداعك وتجعلك منشغلاً، الأمر الذي يمكن أن يكون ممتعاً للغاية للعديد من المحترفين.

رابط مختصر